شركة جلوفو Glovo تعود الى السوق المصري ولكن

استطاعت شركة جلوفو Glovo الأسبانية او بالاصح شركة جلوفو مصر من العودة بقوة الى السوق المصري بعد ان كانت قد توقفت واعلنت الانسحاب من السوق المصري دون ان تعلن عن السبب الرئيسي للانسحاب

لكنها هذه المرة عادة بكل قوة و بدأت بحملات إعلانية كبيرة جداً لجلب العملاء و الموظفين

حيث إن الموظفين مع شركة جلوفو Glovo يحصلون على ارباح من توصيل الطلبات للعملاء

ويستطيع اي شخص ان يعمل مع جلوفو Glovo من التطبيق مباشرة.

الشركة هذه المرى توسعت و بدات بتقديم خدماتها في مدينتي و بعض المدن و المناطق الجديدة.

بتوسع جلوفو Glovo هذا سوف تتمكن من جلب عملاء اكثر و الاحتكار للاسواق بدل المنافسين

وتسهيل طرق التسوق من البيت بكل سهوله لان يمكن طلب التسوق من البقالة او المطاعم او من الصيدلية او توصيل الاشياء من بيت الى بيت اخر

و باسعار منافسة جدا و عدة طرق لدفع منها الكاش او الدفع اون لاين بكل سهوله.

 

انسحاب شركة جلوفو من السوق المصري للمرة الثانية

اعلنت شركت جلوفو عن قيامها بالانسحاب و الخروج من السوق المصري للمرة الثانية بعد ان

كانت عادة وتوسعت بقوة في عدة اماكن داخل مصر بعد انسحابحها المرة الاولى

هذا بعد انظمام اعداد كبيرة من الشباب للعمل معهم على توصيل الطلبات الى المنازل

ولقد كان عدد المندوبين و الموظفين في شركة قلوفو قد وقل الى 2000 شخص

 

الشركات التي تقلد شركة جلوفو مصر في السوق المصري

يوجد في  سوق مصر بحدود اربع الى خمس شركات كبرى تعمل على إيصال الطلبات الى المنازل، مثل شركة اطلب التي تعمل على توصيل طلبات المطاعم الى المنازل و شركة منيو التي  دخلت السوق المصري بقوة.

و ايضا يوجد شركة أوبر ايتس العالمية التي تتواجد في مناطق محددة من القاهرة، للاسف

لكن الآن، تعتبر شركة مرسول هي الأقرب لشركة جلوفو، حيث يقومون بتوصيل طلبات السوبر ماركت و المطاعم و الأدوات و العلاجات.

هذا و لازال هناك العديد من الشركات الصغيرة التي تعمل على تقديم نفس الخدمات، ولكن عن طريق الاتصال الهاتفي فقط وليس عن طريق التطبيقات الذكية و الانترنت

 

 

 

 

المشاركة على: