اليابان تعتمد على مجموعة العشرين

أكد مسؤولون يابانيون، الجمعة، سعي بلادهم إلى اتخاذ دول مجموعة العشرين إجراء عالميا لمواجهة اضطراب الأسواق العالمية.
وتأتي المساعي اليابانية غداة رفض محافظ بنك اليابان المركزي، هاروهيكو كورودا، قراءات تربط هبوط الأسواق بخفض أسعار الفائدة دون الصفر.

ومما يكشف قلق طوكيو من الهبوط المتواصل لأسعار الأسهم، تباحث رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، مع كورودا للمرة الأولى في نحو 5 أشهر لبحث التطورات الاقتصادية العالمية وتطورات الأسواق.

وقال وزير المالية الياباني، تارو أسو، وعدد من مسؤولي وزارته، إنهم سينتظرون ليروا ما إن كان كبار المسؤولين الماليين بمجموعة العشرين سيتفقون على تنسيق السياسات حين يجتمعون في شنغهاي في وقت لاحق، الشهر الجاري.

وأوضح ماساتسوجو أساكاوا، المسؤول المعني بالعملة في وزارة المالية للصحفيين، الجمعة، إن مشاكل كثيرة متجذرة وراء تحركات السوق في الآونة الأخيرة، وفق ما نقلت رويترز.

وكان كورودا قد قال، في وقت سابق، إن سياسة بنك اليابان بتبني أسعار فائدة دون الصفر ستساهم في تحفيز الاقتصاد بخفض تكاليف الاقتراض رافضا الانتقادات التي تقول إن الخطوة أذكت اضطرابات السوق.