من متداول مبتديء الى محترف

لا أحد يستطيع أن ينكر الدور الهام الذى تقوم به شركات الفوركس فى دفع حركة الاستثمار لكل من الشركات و الأفراد على حد سواء ، حيث ان شركات التداول عبر الانترنت استطاعت ان توفر فرص عمل للعديد من الشباب الذى لم يجد فرص عمل متاحة او هولاء الأشخاص الذين يحتاجون لدخل أضافى لمساعدتهم فى مواجة ظروف الحياة. شركات الفوركس الموثوقة و التى تحتل مكانة بين احسن شركات الفوركس استطاعت ان تساعد المستثمرين الجدد فى ان يبدء كل منهم مشوار تداول جيد يحقق منه الأرباح و لكنها لم تكتفى بذلك حيث استمرت فى مساعدتهم و تطوير مهاراتهم حتى يصبحوا متداولين متحرفين فى سوق التداول.

 

بعض شركات الفوركس النصابة تدعى انها قادرة على جعلك متداول محترف فى غضون ليلة و ضحاها و هذا بالطبع أمر لا يصدقه عقل ، فلا يوجد أحتراف لأى مجال و ليس التداول فقط فى خلال أيام او حتى أسابيع ، فتعلم الشىء و أحترافة يحتاج الى وقت كافى يتم فيه بذل الجهد و التعلم بشكل جدى من أجل اتقان هذا الشىء و من ثم أحترافة و نفس الشىء ينطبق على تداول الفوركس ايضاً فأن المتداول يبدء مستمثر مبتدء و من ثم يتطور مهاراته بشكل دورى إلى ان يصبح متداول محترف ملم بكل شىء يخص التداول عبر الانترنت.

هناك ثلاثة مراحل رئيسية لكل متداول ، فى كل مرحلة يتعلم المتداول عدة مهارات تناسب المرحلة التى فيها و يحتاج الى بعض المساعدات تختلف وفقاً الى كل مرحلة.

 

  • المبتدء: تلك المرحلة تلى مباشرة قرار شخص ما ببدء الأستثمار الخاص به عن طريق شركات الفوركس ، فى تلك المرحلة يتعلم المتداول المبتدىء اساسيات التداول بعد ان يكون قد أختيار العملة أو السلعة التى ينوى التداول فيها ، فى تلك المرحلة يحتاج المتداول لأستشارة خبراء التداول و أخذ النصائح منهم قبل عمليات البيع و الشراء حيث ان المتداول المبتدء لا يستطيع القيام بعمل التحليلات المختلفة للاسواق فى تلك المرحلة و لذلك تحرص العديد من شركات تداول العملات و شركات الفوركس على توفير دروس فيديو تشرح التداول و كيفية التداول عمل تداول ناجح بشكل مبسط، كما انها تقوم بتوفير بعض الخبراء لمساعدة المتداولين الجدد.
  • المتقدم: فى تلك المرحلة يكون المتداول قد قام بعدة خطوات ناجحة فى مجال التداول و استطاع ان يستوعب عدة طرق مختلفة للتداول و بدأ ايضأ فى قراءة التحليلات المختلفة للأسواق و محاولة اتخاذ القرارات على اساسها ، فهو لم يعد مبتدىء بعد و لكنه ايضاً لم يصل الى مرحلة الأحتراف و بالتالى فهو لايزال يستشير الخبراء فى رأيهم فى حالة السوق من فترة الى آخرى و ليس قبل كل عملة عندما كان مبتداً.

 

  • الأحتراف: يصل المتداول الى تلك المرحلة بعد وقت ليس بقليل من التداول ، بحيث يكون قد أكتسب مهارات تحليلة عميقة و متاعبة جيدة و ثاقبة لاسواق التداول ، بل يصل الأمر ان يصبح المتدال بمثابة الخبير الأقتصادى لأستثمراه الخاص بحيث يقرأ الأحداث المختلفة التى تؤثر فى التداول قراءه جيدة و عليها يقوم بعمل التحليلات و من ثم يحدد خطط التداول الخاصة به.

 

الأنتقال من كونك مبتدىء الى محترف ليس امراً مستحيلاً و انا يتطلب منك بعض الجهد و تطوير الذات بشكل دائم حتى تصل الى تلك المرحلة الأحترافية التى تحلم بها.